يتجاوز أكثر المنعطفات خطورة بكل سهولة.

ديناميكية القيادة في سيارة BMW M4 كوبيه.

يتجاوز أكثر المنعطفات خطورة بكل سهولة.

ديناميكية القيادة في سيارة BMW M4 كوبيه.

قوة 431 حصان في متناول يديك. عندما يبلغ محرك البنزين M TwinPower Turbo سداسي الأسطوانات أقصى تسارع له في زمن قصير، حينها فقط ستدرك القدرة الحقيقة التي تمتاز بها سيارة BMW M4 كوبيه. ويمكن ضبط هذا التعزيز في التسارع حتى عند نطاق واسع من عزم دوران المحرك. وتأتي تقنيات المستوحاة من السيارات الرياضية مثل نظام M التفاضلي النشط لتحول قوة منظومة الحركة M إلى الطريق وتضمن أعلى مستويات السلامة والتحكم بأي حالة كانت.

يتجاوز أكثر المنعطفات خطورة بكل سهولة.ديناميكية القيادة في سيارة BMW M4 كوبيه.

قوة 431 حصان في متناول يديك. عندما يبلغ محرك البنزين M TwinPower Turbo سداسي الأسطوانات أقصى تسارع له في زمن قصير، حينها فقط ستدرك القدرة الحقيقة التي تمتاز بها سيارة BMW M4 كوبيه. ويمكن ضبط هذا التعزيز في التسارع حتى عند نطاق واسع من عزم دوران المحرك. وتأتي تقنيات المستوحاة من السيارات الرياضية مثل نظام M التفاضلي النشط لتحول قوة منظومة الحركة M إلى الطريق وتضمن أعلى مستويات السلامة والتحكم بأي حالة كانت.

BMW M subbrand

مجموعة COMPETITION.

شغفٌ حقيقي بالسيارات الرياضية: تمنحك مجموعة Competition فرصة الاستمتاع بمزيد من الديناميكية والرشاقة أثناء القيادة على مختلف الطرقات والفضل يعود إلى استطاعة المحرك المحسّنة لاسيما مع وجود نظام التعليق M المتكيّف ونظام DSC للتحكم الديناميكي بالثبات المطور ونظام M التفاضلي النشط بالإضافة إلى عجلات M من المعدن الخفيف بقياس 20 بوصة مزودة بإطارات مختلطة. وتشمل التعديلات الجديدة الطارئة على نظام التعليق النوابض الجديدة والمخمدات والموازن ونمط القيادة المريحة Comfort والقيادة الرياضية Sport والقيادة الرياضية بلس Sport+.
تصل قوة محرك البنزين M Twin Power Turbo سداسي الأسطوانات إلى 331 كيلووات/450 حصان. ويصدر صوت المحرك عبر العادم M الرياضي على شكل هدير قوي ومتميز يضمن المزايا المتفردة والاستثنائية في هذه السيارة. ومن الخارج، تتجلى إحدى المزايا المتفردة في عجلات M المصبوبة من المعدن الخفيف البراق بقياس 20 بوصة وأضلاع على شكل نجمة بتصميم 666 M وإطارات مختلطة. وقد تم تطوير هذه العجلات أيضاً من حيث درجة القساوة والصلابة. ويتعزز الطابع الرياضي أيضاً بفضل ما يوفره برنامج BMW Individual من خيارات مثل Shadow Line البراق مع محتويات موسّعة تمتدمن الشبك الأمامي المزين والفتحات المدهشة لتصل إلى الهيكل المصمم بلون أسود براق يعكس القوة الصادرة عبر أنبوب العادم المزدوج المطلي بالكروم الأسود.

نظام M التفاضلي النشط.

يزيد نظام M التفاضلي النشط من قوة السحب وثبات القيادة عند تغيير المسار أو التسارع عند دخول المنعطفات أو الخروج منها بسرعات عالية أو السير فوق الطرقات ذات الأسطح غير المستوية. ويتم الحصول على درجة مثالية من قوَّة السحب من خلال جهاز يتم التحكم به إلكترونياً يعمل على تخفيض الفارق في سرعة الدوران بين العجلات الخلفية.

قيادة موجهة عبر التقنيات واندفاع ينبض بالطاقة.

اكتشف تصميم وديناميكية سيارة BMW M4 كوبيه.

التحكم بالإطلاق.

بفضل نظام التحكم بالإطلاق، يتمكن المحرك عند بلوغه درجة الحرارة التشغيلية من الوصول إلى التسارع الأقصى انطلاقاً من حالة السكون. كل ما عليك فعله هو تعطيل نظام DSC للتحكم الديناميكي بالثبات واختيار النمط التتابعي مع برنامج القيادة 3، والضغط بقوة على المكابح وعلى دواسة البنزين، لتعيش المعنى الحقيقي للاندفاع. وما إن يضاء رمز الانطلاق في شاشة التحكم، يتهيأ المحرك للانطلاق بسرعته القصوى عند الضغط على دواسة البنزين. لذلك استمر في وضع قدمك على دواسة البنزين وحرر المكابح لترى كيف تحقق السيارة الحد الأقصى من التسارع إلى أن يتم رفع القدم عن دواسة البنزين. في تلك الأثناء يقوم ناقل الحركة M ثنائي القابض على الفور بضبط نقاط نقل السرعة بحيث تكون السيارة مستعدة للانتقال إلى السرعة التالية عند رفعها من قبل السائق. تمت إضافة هذه الميزة خصيصاً لعشاق القيادة الديناميكية الرياضية.

برنامج EFFICIENTLIGHTWEIGHT.

يجسد برنامج EfficientLightweight أولوية عالية يتم اعتمادها في كافة السيارات من الطراز M. إذ يعتبر الوزن الخفيف مقياساً رئيسياً للوصول إلى أعلى مستويات ديناميكية القيادة والكفاءة. وحافظت سيارات BMW M على تطبيق هذا المفهوم على بنية السيارة الذي يشهد تطورات مستمرة. يواصل المهندسون لدينا طرح السؤال التالي على أنفسهم: متى يكون تخفيض الوزن مؤثراً ومتى لا يكون كذلك؟ فتكون النتيجة: برنامج BMW EfficientLightweight.
يتضمن هذا المفهوم استخدام مواد خفيفة الوزن للغاية مثل البلاستيك المدعم بألياف الكربون والمغنيسيوم أو الألمنيوم في مناطق محددة من السيارة. فمن خلال استخدام قطعة واحدة من البلاستيك المدعم بألياف الكربون على سبيل المثال في محور القيادة إلى تخفيض كتلة الدوران. كذلك يؤدي استخدام البلاستيك المدعم بألياف الكربون في تصنيع المحور إلى توفير صلابة أكبر من الألمنيوم وبوزن أخف. وفي غطاء المحرك، يتم استخدام مواد خفيفة الوزن في الجزء الأمامي الجانبي والدعامات وإطار عجلة القيادة بهدف تخفيض الوزن.
يؤدي ذلك إلى تخفيض كتلة السيارة وتخفيض مركز جاذبية السيارة مع الحفاظ على أعلى معايير السلامة وتحقيق أعلى مستويات الرشاقة والديناميكية أثناء الانعطاف وتحسين التسارع وقوة الكبح.

نظام التعليق M المتكيّف.

نظام التعليق M المتكيّف.

تعديل مستمر ومتناسب مع ظروف الطريق ونمط القيادة.

تقوم ماصات صدمات نظام التعليق M المتكيِّف التي يتم التحكُّم بها إلكترونياً، بتعديل سلوكها بشكل يتناسب مع نمط القيادة وحالة الطريق في غضون ثوانٍ، وتضمن بذلك توفير الاتصال الأمثال مع الطريق في جميع الحالات وتوليد أفضل قوة جر ممكنة والتحكم الرشيق. ويمكن أيضاً تغيير إعدادات نظام التعليق من نمط القيادة المريحة Comfort إلى القيادة الديناميكية الأكثر رياضية مع نمط القيادة الرياضية Sport والقيادة الرياضية بلس Sport+.

نمط القيادة المريحة Comfort ونمط القيادة الرياضية Sport والقيادة الرياضية بلس Sport+.

يضمن نمط القيادة المريحة Comfort سهولة التحكم أثناء القيادة اليومية كما يزيد من مستويات السلامة عند الضرورة لتغيير الاتجاه بشكل مفاجئ. في حين يوفر النمط الرياضي Sport، راحة مثالية مع تخفيض مستويات التخميد وزيادة مستوى الاتصال المثالي بالطريق أثناء القيادة في حلبات السباق غير المستوية والطرق المتعرجة, أما نمط القيادة الرياضية بلس Sport+، فيتيح لك فرصة الاستمتاع بأدنى مستويات التخميد وأقصى درجات ديناميكية القيادة أثناء القيادة على الطرقات المستوية وحلبات السباق.

المكابح.

من أهم عوامل الحصول على تجربة قيادة ديناميكية لا تُضاهى في BMW M4 كوبيه هو نظام المكابح المتطور. وبفضل دقته المتناهية، يضمن نظام مكابح M من السيراميك والكربون ومكابح M المركَبة الحصول على ديناميكية وأداء لا يُضاهى.

  • نظام المكابح M من الكربون والسيراميك

    تم ابتكار مكابح M من الكربون والسيراميك بفضل استخدام التقنيات المبتكرة المتوارثة من عالم السيارات الرياضية. فقد ساهم التطبيق المبتكر للسيراميك المركب والألياف الكربونية في زيادة قوة الكبح مباشرة وساعد أيضاً على إبطاء عملية تآكل المكابح بشكل محسن. وتمتاز هذه المكابح أيضاً بأنها غير قابلة للتآكل ومقاومة للتأكل فهي تحتمل درجات حرارة أكبر وتساهم في تخفيض وزن السيارة. تعمل بنية المكابح خفيفة الوزن هذه على تخفيض الكتلة الدوارة والوزن غير المعلق للسيارة، وتحسين التسارع والاستجابة والتعامل الكلي مع السيارة من جهة، تسهم من جهة أخرى في زيادة ديناميكية القيادة والسحب وتحسين مقدار الراحة الذي ينطوي عليه نظام التعليق وخفض كمية استهلاك الوقود.
    وتمتاز مكابح M من الكربون والسيراميك بأقراص كبيرة بشكل استثنائي (في المقدمة 410 مم، وفي المؤخرة 396 مم)، وببطانات مكابح ثابتة سداسية المكابس في المقدمة، وبطانات مكابح متحركة أحادية المكبس في المؤخرة وهذا ما يجعلها المكابح الأمثل للانطلاق عبر حلبة السباق لما تتمتع به من مقاومة عالية لدرجات الحرارة المرتفعة حتى أثناء استعمالها لفترة طويلة. في حين تأتي الحلقات الدائرية لأقراص المكابح المثقبة والمهوية لتضمن بشكل لا يعلى عليه الحصول على الاستجابة الأمثل في الأجواء الماطرة وكذلك تشتيت الحرارة بشكل كبير. هذا ويمكنك بكل سهولة التعرف على مكابح M من الكربون والسيراميك بواسطة بطانات المكابح ذات اللون الذهبي غير اللامع وشعار M الكلاسيكي.
    من الممكن أن تؤدي خصائص المواد المستخدمة إلى إصدار أصوات أثناء التشغيل تبعاً للظروف والاستخدام، خصوصاً في الظروف الماطرة قبل وقوف السيارة. يمكن أن تؤدي الرطوبة وملح الطريق إلى جعل الفرملة مشابهة لفرملة نظام المكابح التقليدي، ويمكن حدوث هذا الأمر لفترة قصيرة على شكل انخفاض في قوة الفرملة ويتم التغلب عليه عن طريق الضغط بقوة أكبر على دواسة الفرامل عند الضرورة.

  • مكابح M المركبة

    استفادت مكابح M المركبة من تقنية السيارات الرياضية وحظيت بذلك على كفاءة ثابتة ناهيك عن تخفيف مقدار تآكل المكابح دون التأثير على أداء المكابح حتى في حالات الاستخدام المتكرر. كما يسهم استخدام مواد متنوعة عالية الجودة في توفير استقرار حراري متميز ويمنح المكابح قدرة تحمل طويلة الأمد. إن ميزة التحكم الدقيق بالمكابح ووزنها الخفيف نسبياً هو أمر إيجابي يعود بنتائج مميزة على المرونة، والديناميكية، والتسارع.
    وتأتي أقراص المكابح التي تحتوي على ثقوب وفتحات تهوية (الأمامية 380 ملم، الخلفية 370 ملم) ومزودة ببطانات مكابح رباعية المكابس في الأمام ومكابح ثنائية المكابس في الخلف لتضمن الحصول على الاستجابة المثلى في الأجواء الماطرة وتحسين تشتيت الحرارة. هذا وتأتي بطانات المكابح المعدنية بلون أزرق ميتاليك وتحمل الشعار M لتؤكد المظهر الرياضي لأقراص المكابح وتبرز التصميم M الأصلي المتميز.

تقنية M SERVOTRONIC.

يحظى السائقون بفرصة الاستمتاع بتوجيه مثالي في كافة حالات القيادة مع تقنية M Servotronic. إذ تعمل هذه التقنية على ضبط قوة التوجيه بشكل يلائم السرعة الحالية ويضمن توجيه مباشر ودقيق حتى في السرعات العالية. كما أنها تتيح راحة متناهية من خلال تخفيف الجهد العضلي المطلوب لتحريك عجلة القيادة وتعزيز مرونة السيارة إلى الحد الأقصى عند الركن أو المناورة أو المرور بالطرقات الضيقة أو المتعرجة.

ناقل الحركة M ثنائي القابض بسبع سرعات مع تقنية  DRIVELOGIC.

ناقل الحركة M ثنائي القابض بسبع سرعات مع تقنية  DRIVELOGIC.

تغيير مستوى التعشيق بسرعة ودون انقطاع في قوة الجر.

يعتبر ناقل الحركة M ثنائي القابض بسبع سرعات مع تقنية  Drivelogic ناقل حركة مبتكر مزود بقابض ثنائي وسبع سرعات مختلفة وهو مصمم خصيصاً ليلائم محرك BMW M الذي يمتاز بسرعات الدوران المرتفعة. ويفتخر هذا النظام باحتوائه على خيار التعشيق الآلي بقوة سحب مطورة ناهيك عن خاصية التحكم في الإطلاق Launch Control ونظام دعم السرعة المنخفضة Low Speed Assistance بالإضافة إلى خاصية التشغيل والتوقف التلقائي. وبذلك يمكن تغيير مستوى التعشيق بسرعة أكبر دون حدوث أي انقطاع في الطاقة.
كما يعمل ناقلا الحركة الفرعيان المزودان بقابض لكل منهما على نقل الطاقة من المحرك إلى العجلات الخلفية.
يمكن التحكم بهذه النظام بشكل آلي أو يدوي باستخدام مفاتيح نقل الحركة المتوضعة على عجلة القيادة أو ذراع اختيار السرعة. وبفضل وجود خاصية التحكم في الإطلاق Launch Control والتي تتيح الوصول إلى أقصى تسارع ابتداءً من حالة السكون، يمنحك نظام نقل الحركة هذا تجربة ديناميكية لا مثيل لها: إذ يمكنك من تغيير مستوى التعشيق بسرعة عالية بدون الحاجة إلى استخدام القابض وبدون حدوث أي انقطاع في توصيل الطاقة. وبغض النظر عن استخدام السائق للنمط الآلي ("D") أو النمط اليدوي ("S")، تمنحك تقنية Drivelogic بشكل دائم ثلاث خيارات لتغيير مستوى التعشيق باستخدام نظام التحكم بتجربة القيادة Driving Experience Control: وهي ميزة رياضية بكل امتياز ومريحة وفعالة أيضاً.